تعرّف على تفاصيل دراسة التخدير في ماليزيا

تُعد دراسة التخدير حلمًا بالنسبة للكثير من الطلاب، كونه أحد العلوم التطبيقية المُتعلقة بالمجال الطبي، والتي تُعطي الطالب فرصةً لمدّ يد العون للمرضى، مع ضمان مُستقبلٍ عمليٍّ ممتاز، في ظل الاحتياج الشديد للعاملين في هذا المجال، وتوافر الكثير من فُرص العمل، محليًا ودوليًا.

وفي ظل كون الجامعات في ماليزيا من الجامعات المُعتمدة، فقد حظيت بإقبال كبير من قبل الطلاب الدوليين الراغبين في دراسة تخصص التخدير، والحصول على فُرصٍ رائعة للانخراط في سوق العمل في المُستقبل.

نبذة عن دراسة التخدير

التخدير (بالإنجليزية: Anesthesiology)‏ هو واحدٌ من أهم العلوم الحيوية، والتخصصات الطبية، المبنية على اتخاذ التدابير اللازمة لمنع المريض من الشعور بالألم، وخاصةً قُبيلَ العمليات الجراحية، ويُركز تخصص التخدير على تخريج كوادر مُتخصصة ومُدربة على استخدام كافة تقنيات وأدوية التخدير بجرعاتها الدقيقة، والتعامل مع الحالات الحرجة بكافة أنواعها.

نشأ علم التخدير لأوّل مرة في منتصف القرن العشرين للميلاد، وعلى مدار القرن الماضي، شهد تخصص التخدير طفرةً غير مسبوقة على مستوى العالم، وبات يُنظر إليه كعلمٍ مُنفردٍ بذاته، ويُطلق على خريجي تخصص التخدير لقب "طبيب التخدير"، وهو مسؤولٌ عن رعاية المرضى وحمايتهم من الشعور بالألم.

مميزات دراسة التخدير في ماليزيا

تمتاز دراسة التخدير في ماليزيا بالعديد من المميزات، ومن أهمها:

  1. الكفاءة الأكاديمية للكوادر التعليمية، والمرافق المُجهزة بعناية.
  2. التنوع الثقافي، وسرعة التأقلم والاندماج وسط نسيج المُجتمع.
  3. الجامعات المُعتمدة والمُعترف بها على المُستوى الدوليّ.
  4. انخفاض تكلفة الدراسة، وسهولة تدبّر أمور المعيشة.
  5. البيئة الآمنة، والاستقرار السياسي والاقتصادي.

اقرأ أيضًا: مميزات وعيوب الدراسة في ماليزيا

مميزات دراسة التخدير في ماليزيا

مواد تخصص التخدير في ماليزيا

تتضمن أهم مواد تخصص التخدير في ماليزيا ما يلي:

  1. فسيولوجيا جسم الانسان (Physiology).
  2. علم التشريح (Anatomy).
  3. علم الأمراض (Pathology).
  4. الفيزياء الطبية (Medical Physics).
  5. الكيمياء السريريّة (Clinical Chemistry).

ما هي المهارات اللازمة لدراسة التخدير في ماليزيا؟ 

توجد العديد من المهارات التي يتوجب عليك التحلي بها قبل الإقدام على دراسة تخصص التخدير في ماليزيا، وعلى رأسها:

  1. مهارات اللغة الانجليزية: يتوجب على طالب طب التخدير امتلاك قدرٍ كافٍ من مهارات اللغة الإنجليزية، من أجل المساعدة على فهم المعلومات.
  2. التفوق في المواد العلمية: يتوجب على الطلاب الراغبين في دراسة الطب، وخاصةً طب التخدير الحصول على معدلاتٍ مُرتفعة في المواد العلمية.
  3. إدارة الوقت: من المهم أن يتمتع الطالب بقدرةٍ كافية على إدارة وقته، والموازنة ما بين أوقات الدراسة، وغيرها من المهام المعيشيّة.
  4. مهارات التواصل: ينبغي على طالب طب التخدير التحلي بمهارات التواصل الفعال، من أجل القدرة على التواصل مع المرضى.

مدة دراسة التخدير في ماليزيا

لا تختلف مُدة دراسة التخدير في الجامعات الماليزية عن غيرها من الجامعات في مُختلف أنحاء العالم، إذ يحتاج الطالب مُدةً تتراوح ما بين 5 إلى 7 أعوام من أجل الانتهاء من الدراسة الطبية العامة، ومن ثمّ مُدةٌ تتراوح ما بين عامين وحتى 4 أعوام من أجل الحصول على شهادة الماجستير في التخدير، من أجل أن يُصبح مُتاحًا له العمل في تخصص طب التخدير.

اقرأ أيضًا: دليلك الشامل حول أفضل المدن للدراسة في ماليزيا

لغة دراسة التخدير في ماليزيا

تُعد اللغة الانجليزية هي لُغة الدراسة الرسمية في الجامعات الماليزية، وذلك لمعظم التخصصات، ومن بينها التخصصات الطبية، ويتوجب على الطالب اجتياز مُتطلبات اللغة الانجليزية في ماليزيا من أجل الحصول على القبول، وتشمل:

اختبار الـ IELTS

أو

اختبار الـ Toefl

من 5.0 إلى 6.0

ما بين 50 إلى 90

أفضل الجامعات لدراسة التخدير في ماليزيا 

تضم ماليزيا نخبةً من أفضل الجامعات المعتمدة في تدريس التخصصات الطبية، مثل تخصص طب التخدير، وعلى رأسها نورد لكم ما يلي:

  1. جامعة موناش (Monash University).
  2. جامعة مالايا (Malaya University).
  3. جامعة سايبرجايا (Cyberjaya University).
  4. جامعة العلوم بماليزيا (USM).
  5. جامعة سيجي (SEGi University). 

أفضل الجامعات لدراسة التخدير في ماليزيا

الدراسات العليا للتخدير في ماليزيا

عند الحديث عن التخصصات الطبية، وتحديدًا تخصص التخدير، فيجدر بنا القول أن الدراسة في مرحلة البكالوريوس غالبًا ما تكون دراسةً طبيةً عامة لا تتعلق بتخصصٍ مًحدد، وإنما تشمل كافة فروع الطب والجراحة.

بينما يبدأ الطالب في اختيار تخصص التخدير مع بداية دراسته للماجستير، والذي يُدرّس باللغة الانجليزية، وعادةً ما يحصل الطالب على درجة الماجستير في الجراحة خلال فترةٍ تتراوح ما بين عامين وحتى 4 أعوامٍ تقريبًا.

شروط ومتطلبات دراسة التخدير في ماليزيا 

كغيرها من الهيئات التعليمية حول العالم، توجد العديد من الشروط والمُتطلبات التي يتوجب عليك مُراعاتها قبل بدء الدراسة في ماليزيا:

  1. يُشترط حصول الطالب على مُعدلٍ لا يقل عن 75% في مرحلة الثانوية العامة أو ما يُعادلها، مع اشتراط دراسة الطالب ضمن المسار العلمي.
  2. تحضير كافة الوثائق اللازمة للتسجيل، مثل شهادة الثانوية العامة، وبيان الدرجات، وخطابات التوصية، والصور الشخصية، ووثيقة سفر سارية لا تقل مدة صلاحيتها عن 12 شهرًا.
  3. تحقيق الطالب لمُتطلبات اللغة الإنجليزية بحسب المعدلات التي تشترطها الجامعة، ود تشترط بعض الجامعات اجتياز مقابلةٍ شخصيةٍ عن بُعد قبل الموافقة على انضمام الطالب للجامعة.

اقرأ أيضًا: دليلك الشامل حول تفاصيل وشروط الدراسة في ماليزيا

شروط ومتطلبات دراسة التخدير في ماليزيا

فرص العمل لخريجي التخدير في ماليزيا 

تتوافر العديد من فرص العمل لخريجي أقسام التخدير، سواءً على المُستوى المحلي مثل العيادات والمُستوصفات الخاصة، والمُستشفيات الحكومية، أو على المُستوى الدولي، مثل العمل في مستشفيات التأمين الصحي بالمملكة المُتحدة (NHS)، بالإضافة إلى فرص العمل بالولايات المُتحدة والاتحاد الأوروبي.

اقرأ أيضًا: دراسة التخصصات الطبية في ماليزيا

كيف تساعدك Study Fans في دراسة التخدير في ماليزيا؟ 

تضمن لك منصة Study Fans الحصول على القبول الجامعي في الجامعات الماليزية، بمُنتهى الجدّية والمهنية، بالإضافة إلى عددٍ من المميزات، مثل:

  1. القبول الفوري: تُتيح لك منصة Study Fans خدمة القبول في مُختلف الجامعات الماليزية، بفضل الدقة المُتناهية، والمعرفة الدقيقة بكافة إجراءات التسجيل، بالإضافة إلى المُساعدة في استخراج التأشيرة الدراسية.
  2. تجهيز محل الإقامة: يُعد السكن الطلابي من أهم الأمور التي تُؤر أذهان الطلاب، لهذا تحرص منصة Study Fans على تجهيز السكن الملائم للطالب قبل الوصول، مع توفير وسيلة مواصلات من المطار.
  3. خدمة الاستشارات المجانية: تُتيح لك منصة Study Fans خدمة الاستشارات المجانية للطلاب، والتي يُمكنهم من خلالها السؤال عن كافة ما يتعلق بالدراسة بالخارج، مثل اختيار التخصص، وأفضل الجامعات.

أسئلة شائعة حول دراسة التخدير في ماليزيا 

  1. هل الجامعات الماليزية مُعترفٌ بها؟

تُعد الجامعات الماليزية من الجامعات المُعترف بها محليًا ودوليًا، كما أنها مُعتمدةٌ من قبل مُعظم هيئات التقييم العالمية؛ مما يُساعد الطلاب على الحصول على فُرص العمل دون صعوبة.

  1. هل يمكن للطلاب العمل جنبًا إلى جنب مع الدراسة؟

يُمكن للطلاب الدوليين في ماليزيا العمل جنبًا إلى جنب مع الدراسة في البلاد، بشرط الحصول على موافقة دائرة الهجرة، بالإضافة إلى مُراعاة أن لا تتجاوز ساعات العمل 20 ساعة أسبوعيًا.

  1. هل يُمكن للطالب تغيير التخصص بعد التسجيل؟

على الرغم من أن الأمر بالغ الصعوب، إلا أن تغيير التخصص بعد القبول يظل أمرًا مُمكنًا، لكنه قد يحرم الطالب من بدء الدراسة مع أقرانه بدايةً من الفصل الدراسي الأول، كما قد يُفقدهُ جزءًا من رسوم التسجيل غير المُسترده.

اقرأ أيضًا: أيهما أفضل الدراسة في تركيا أم ماليزيا؟

وفي نهاية المقال، نأمل أن نكون قد نجحنا في منحك فكرةً شاملة عن تخصص التخدير في ماليزيا، وفي حال الرغبة في استشارة أفضل المُختصين التعليميين حول كافة ما يتعلق بتفاصيل الدراسة بالبلاد.


إذا ما زلت بحاجة إلى معرفة أي استفسار آخر فنحن هنا لمساعدتك، لذلك بإمكانك دائمًا التواصل:

عبر الاتصال:
+60 11-2776 6506

أو الواتساب من خلال هذا الرابط.

 

 

حقق حلمك الان

وسجل في أفضل الجامعات التركية
سجل الآن
تواصل معنا لنجيب على جميع استفساراتك