كيفية اجتياز امتحان التوفل بالتفصيل

كيفية اجتياز امتحان التوفل بالتفصيل
كيفية اجتياز امتحان التوفل بالتفصيل

مقدمه

هذا المقال بقلم: آية عنبر


نتحدث فيما يلي عن كيفية اجتياز امتحان التويفل بالتفصيل كونه من الامتحان المهمة لأي شخص ينوي السفر أو الدراسة أو حتى تطوير نفسه واكتساب ثقة أكبر من حيث الطلاقة في اللغة.

مما لا شك به أن بعض النصائح ممن سبق وأن اجتاز الاختبار ستوفر عليك الكثير من الوقت والجهد الضائع، لذا ننصحك بقراءة هذا المقال بتروّي والاستفادة من كل معلومة أو نصيحة للنجاح في امتحان التوفل.

ستقرأ في هذا المقال عن:

معلومات مهمة عن امتحان التوفل

بدايةً من المهم جدًا التفكير في امتحان التوفل بعقلية جديدة تهدف لتطوير الذات وتحسين اللغة وليس فقط لأجل الدرجات أو التقديم للدراسة خارجًا، مما لا شك به أنه يشكّل حاجز خوف كبير لدى الكثير من الطلاب إلا أنه أبسط من ذلك كل ما عليك فعله هو تخصيص الوقت الكافي للدراسة والتمرن يوميًا على كل قسم من أقسامه.

وبنظرة سريعة لامتحان التوفل يمكننا القول إنه من أهم الامتحانات العالمية للأشخاص غير الناطقين باللغة الإنجليزية، أي أنه يمكنك من إتقان اللغة بشكلٍ متقدم جدًا. كما أنه معتمد ومقبول في أكثر من 11000 جامعة ضمن أكثر من 190 دولة في العالم.

معلومات مهمة عن امتحان التوفل

كم الدرجة المطلوبة في اختبار التوفل؟

لا يوجد درجة معيارية توضح الدرجة المطلوبة لاجتياز اختبار التوفل، إليك التوضيح:

  • كل مؤسسة أو جامعة تتطلب معاييرًا خاصة بها من حيث الدرجات.
  • ونظرًا لأن أقسام امتحان التوفل متعددة فمن الممكن أن يتم تقييمك بحسب الأقسام التي يحتاجون أن تكون متميز بها.
  • وعليه لابد لك من التدرب بشكل فعلي وحل النماذج بشكل دوري قبل تقديم امتحان التوفل.

كم يستغرق التحضير للتوفل؟

يستغرق التحضير لامتحان التوفل ما يقارب 3 أشهر بشكلٍ وسطي، ويعد الأمر كذلك للوقت المخصص له يوميًا من حيث المذاكرة والمتابعة، والتدرب على النماذج.

مع العلم تعتمد مدة التحضير للتوفل على عدد من المعايير أهمها:

  • مستوى الشخص في اللغة بشكل عام.
  • تحديد الحاجة للاهتمام والتطور بأحد الأقسام في امتحان التوفل نظرًا لضعف معين به.
  • معرفة كيفية تقديم الامتحان سواء في بلدك نفسه أو في إحدى البلدان المجاورة أو عبر الإنترنت.
  • سبب التحضير لامتحان التوفل سواء أكان تطوير ذاتي، أم لغاية معينة مثل الدراسة أو العمل.
  • وجود أصدقاء ومعارف يحضرون للامتحان، وهو ما يحفز ويرفع المعنويات ويقلل من المدة التي تحتاجها.
  • ممارستك للغة في حياتك اليومية أو دراستها في الكلية من الممكن أن تقلل من المدة التي تحتاجها.

هل امتحان توفل سهل أم صعب؟

تعتمد درجة صعوبة أو سهولة امتحان التوفل على مدى إلمامك للغة وممارستك اليومية لها، بالإضافة للوقت الذي تستغرقه لمذاكرتها أو ممارستها بشكل عام.

يمكن تصنيف مدى صعوبة اللغة وفق ما يأتي:

  • إن امتحان التوفل ليس صعبًا وتجاوزه أمر غير معقد في حال كنت تدرب بشكلٍ يومي.
  • يعد امتحان توفل سهل التجاوز إن كنت على اطلاع دائم على اللغة من حيث الممارسة والدراسة.
  • لا داعٍ للقلق من امتحان توفل إن كنت تحضر له بشكل جيد ومتواصل لمدة تتجاوز 4 أشهر.
  • من غير الممكن تجاوز امتحان التوفر دون وجود خلفية قوية للغة لديك تمكنك من اجتياز الاختبار بدرجة مقبولة.

باختصار ما يحدد درجة السهولة من الصعوبة هو مدى تحضيرك للامتحان وتخصيص الوقت الكافي للدراسة.

هل امتحان توفل سهل أم صعب؟

ما هي أجور اختبار التوفل toefl؟

تختلف أجور اختبار التوفل باختلاف البلد، المركز وغيرها من المعايير الأخرى، إلا أنه غالباً ما يتراوح بين 160$ إلى 250 $
مع الأخذ بعين الاعتبار أنه عندما تود اجتياز اختبار التوفل وترغب بوضع ميزانية لا تنسَ إضافة أجور الدروس التي ستتلقاها خلال فترة التحضير، بالإضافة للكتب وتكاليف السفر بحال احتجت ذلك.

اقرأ أيضًا: أي لغة أفضل للدراسة في تركيا؟ اللغة التركية أم اللغة الإنجليزية؟

نصائح حول كيفية اجتياز امتحان التوفل والتفوق به

إليك نصائح عملية حول كيفية اجتياز امتحان التوفل والتفوق به:

  • تعرف على أقسام امتحان التوفل المطلوبة من الدرجات في كل قسم.
  • ضع خط دراسية تمتد على طول الفترة التي كرستها للدراسة.
  • نظم وقتك وقسمها على المهارات الأساسية التي يتطلبها امتحان التوفل.
  • اختر الوسائل والمصادر التي ستتعلم من خلالها بعناية فائقة، ابتعد عن المراكز التجارية الربحية واختر مصدرًا موثوقًا.
  • تعلم ذاتيًا إلى جانب مركزك أو مرجعك التعليمي، اختر يوتيوب مثلًا، تعلم ذاتيًا وطوّر نفسك بنفسك.
  • استمع إلى تجارب الآخرين من حولك، اسألهم عن هفواتهم ودوّن الملاحظات لتستفيد منها.
  • اكتشف نقاط ضعفك في اللغة وخصص الوقت الكافي لترميمها وتحسينها.
  • تابع تقدمك واخضع لاختبارات دورية تكشف لك مدى تطور تعلمك ومستواك في اللغة.
  • تذكر دائمًا ما هو هدفك من امتحان التوفل وكم أنت بحاجة الحصول على الامتياز به هذه الدوافع من شأنها تجديد عزيمتك.
  • ارسم مخطط يوضح الجامعات والمؤسسات التي تتقدم للتوفل لأجلها مع المعدل الذي تتطلبه.

اقرأ أيضًا: هل يمكن دراسة الطب في تركيا باللغة الإنجليزية؟

نصائح حول كيفية اجتياز امتحان التوفل والتفوق به

كيفية تحضير قسم القراءة في امتحان التوفل؟

إن امتحان التوفل من السهل الممتع ففي ظاهره يبدو صعبًا إلا أنه أبسط من ذلك بشرط التحضير الجيد لكل قسم من أقسامه التي سنوضح لك طريقة التحضير لها فيما يلي، مع العلم أن الأمر يعود على مدى التزامك والبيئة التي تحيط نفسك بها.

إليك بعض النصائح التي ستساعدك في تحضير قسم القراءة في امتحان التوفل:

  • احفظ مفردات toefl الأساسية والتدرب على استذكارها كل حين.
  • تدرب بشكل مستمر على قراءة المقاطع، لتكتشف الآلية المثلى التي تناسبك لتقطيع المقطع وقراءته دون تلبك.
  • احضر دروسًا تشرح المقاطع الصوتية، واستمع جيدًا للنطق ثم دون الملاحظات الجديدة بالنسبة لك.
  • كرّس مدة من الوقت، واقرأ خلالها نص معين مع مجموعة من الأسئلة، قيّم نفسك وراقب تطورك.
  • اقرأ مقتطفات من مجلات عالمية أو كتب جامعية باللغة الإنجليزية، عليك أن تفهم ما يقارب 85% من معلوماتها.
  • ستحتاج لقراءة 4 مقاطع خلال الامتحان لذا عليك التدرب على القراءة السريعة والفهم المباشر وهذا يعتمد على حفظك للعديد من المفردات الجديدة.

كيفية تحضير قسم الاستماع في امتحان التوفل؟

إحدى أهم نصائح تحضير قسم الاستماع في امتحان توفل هي التدريب المسبق والمستمر.

إليك بعض الأفكار المفيدة أيضًا لاجتياز قسم الاستماع بتفوق:

  • تمرّن على تجنب المشتتات أيًا كانت من حولك، ليصبح تركيزك مضاعفًا وتستثمر وقتك في الاستماع.
  • خلال المدة التي تسبق الامتحان، تابع بعض الأفلام دون ترجمة وحاول فهم المحتوى عبر الاستماع فحسب.
  • نوّع في اللهجات التي تستمع لها مثل اللهجات الأميركية، الكندية والأسترالية.
  • عليك التدرب على مهارة التركيز لأطول فترة ممكنة.
  • اختر مقاطع متنوعة المحتوى بمدة لا تتجاوز 5 دقائق لكل مقطع واستمع له وأنت تدون ملاحظات حول ما تسمعه.

كيفية تحضير قسم الكتابة في امتحان التوفل؟

يرى البعض أن تحضير قسم الكتابة في امتحان التوفل من أصعب الأقسام، إلا أنه مع التحضير الجيد تتلاشى جميع المخاوف أيًا كانت، بالإضافة لتخصيص المزيد من الوقت لدعم القسم الذي تشعر بالقلق نحوه.

  • تدرب على الكتابة حول مواضيع مختلفة وفي وقت قصير.
  • احفظ عددًا من المفردات والمصطلحات الجديدة قدر الإمكان.
  • تمرّن على الكتابة السريعة على لوحة المفاتيح فيما لو كنت ستقدم الامتحان عبر الإنترنت.
  • يجمع قسم الكتابة مهارات الكتابة، الاستماع والقراءة، لذا عليك التدرب على القراءة وتدوين الملاحظات في آن واحد.
  • بعد قراءة نص لفكرة ما وتدوين الملاحظات حولها، استمع لنص آخر يدور حول الفكرة ذاتها.
  • ركز على السطور الأولى في الكتابة من حيث الفكرة العامة.

كيفية تحضير قسم التحدث في امتحان التوفل؟

قسم التحدث هو القسم الأخير من أقسام امتحان التوفل، اطلع على النصائح التالية واستفد منه لاجتيازه بطلاقة:

  • استمع للكثير والكثير من المقاطع الصوتية باللغة الإنجليزية ودوّن الملاحظات للتدرب عليها.
  • اختر مقطعًا وردّده على مدار اليوم ولاحظ التطورات على النطق، يمكنك تسجيل صوتك والاستماع له لاحقًا.
  • مارس اللغة وبعض المحادثات مع متحدثين أصليين للغة وصحّح هفواتك في النطق.
  • اختر موضوعًا عشوائيًا وتحدث عنه لمدة دقيقة وسجل نطقك وصحّحه فيما بعد.
  • يمكنك اقتطاع حوارات من مقابلة ما والرد على المذيع بطريقتك لفحص الأسلوب واللهجة مقارنة بلهجة الضيف.
  • ستحتاج للإجابة على سؤال مكتوب أمامك على الشاشة، بالإضافة للتحدث بشكل عام حول موضوع معين، كل ما عليك فعله هو التدرب على المحادثة مع نفسك بلهجة صحيحة.
  • يطلب منك خلال الامتحان أن تتحدث حول موضوع معين باللغة الإنجليزية بشكل متواصل، وعليه يمكنك التدرب على الحديث في مواضيع مختلفة.

الأسئلة الشائعة حول كيفية النجاح في امتحان التوفل

الأسئلة الشائعة حول كيفية النجاح في امتحان التوفل

إليك الأسئلة الشائعة حول امتحان التوفل، والتي تعد من أكثر الاستفسارات التي تراود الأشخاص المقبلين على امتحان اختبار اللغة الإنجليزية:

  1. هل يوجد امتحان توفل مجاني؟

لا، إذ لا يوجد امتحان توفل مجاني والمراكز التي تقوم بتقديم امتحان التوفل تعتمد بشكل أساسي على الأقساط والرسوم للتطوير من هيكلها وتقديم الأفضل دائمًا.

  1. هل يقتصر التوفل على الجامعات الاميركية؟

بالطبع لا، هناك عدد كبير من الدول تعتمد التوفل في شروط قبولها ولا تحتكر أمريكا امتحان التوفل إطلاقًا، من الممكن أن تجد جامعات في إنجلترا أو تركيا أو أي بلد آخر يعتمد التوفل أيضًا.

  1. هل هناك دول تخيرني بين امتحان التوفل أو الايلتس؟

نعم، هناك العديد من الدول تضع في شروطها أحد الخيارين، إما اجتياز التوفل أو الآيلتس وهو أمر اختياري للجامعة والطالب ولا يرتكز على منطقة جغرافية معين أو ثقافة ما.

  1. أيهما أفضل امتحان التوفل أو الايلتس؟

يعود الأمر حول ما هو أفضل امتحان التوفل أو الايلتس إلى رغبة الطالب نفسه، وذلك حسب التالي:

  • إن كنت تفضل التحدث مع شخص موجود أمامك، فإن امتحان الآيلتس هو الأفضل.
  • أما إن كنت تفضل أن تسجل حديثك عبر ميكرفون فقط، عليك اختبار التوفل مباشرة.
  • إن كان خطك واضحًا ومقروءًا وتفضل الكتابة الورقية على الكتابة على لوحة مفاتيح الحاسب فإن الآيلتس هو الأفضل لك، أما إن كنت تفضل العكس فتوجه للتوفل.
  • إذا كنت تفضل التوسع في المعلومات فإن التوفل خيارك الأنسب، أما إن كنت تبحث عن السهولة فإن الآيلتس يناسبك.
  1. ما هي مدة صلاحية شهادة التوفل؟

تمتد مدة صلاحية شهادة التوفل إلى ما يقارب عامين، أي يتوجب عليك تجديدها بعد انقضاء الفترة إن كنت ترغب في استخدامها لاحقًا.

إذا ما زلت بحاجة إلى معرفة أي استفسار آخر فنحن هنا لمساعدتك، لذلك بإمكانك دائمًا التواصل:

عبر الاتصال:
0095437394024

أو الواتساب من خلالهذا الرابط.

المصادر

وظيفة الأحلام تبدأ بالتعليم الممتاز

احجز مقعدك الآن
سجل الآن