لماذا تدرس هندسة الكهرباء؟

لماذا تدرس هندسة الكهرباء؟

2020-06-22

نتعرف في المقال التالي على أسباب تدفعك لدراسة هندسة الكهرباء وهو سؤال متداول بشكل كبير عبر الإنترنت لكل من يريد دراسة هذا الفرع الذي يعد من أبرز فروع الهندسة في الوقت الحالي، حيث ظهرت الهندسة الكهربائية وهندسة الإلكترونيات في القرن التاسع عشر وخاصة بعد أن انتشرت محطات إمداد الطاقة الكهربائية، وأصبحت دراسة الهندسة الكهربائية في هذا الوقت تغطي العديد من مجالات الطاقة والإلكترونيات بجانب نظام التحكم الآلي ونظام معالجة الإشارات وتطبيقات علوم الكهرباء والإلكترونيات والاتصالات اللاسلكية والمجالات الكهرومغناطيسية.

تعريف هندسة الكهرباء:

تُعد هندسة الكهرباء هي إحدى فروع الهندسة المهمة بل من أبرز فروع الهندسة التي يهتم بها الجميع ودراستها أصبحت مهمة بالنسبة للكثير من الطلاب بسبب فرص العمل المميزة التي تتاح لكل منهما بعد التخرج، وتهيئ الهندسة الكهربائية الطلاب بشكل جيد من أجل التعامل مع الأجهزة والأنظمة الضوئية بجانب الاهتمام الكبير بمجال توليد الطاقة وتوزيعها ومجال السلع الإلكترونية الإستهلاكية وشبكات الاتصالات، ويعمل هذا النوع من الهندسة على تصميم وتطوير أنظمة كهربائية جديدة بجانب حل كل المشاكل واختبار المعدات.

ويعتمد أساس الهندسة الكهربائية على تطبيق الفيزياء والكهرباء والرياضيات والكهرومغناطيسية والإلكترونيات بمختلف الأنظمة سواء كانت صغيرة أو كبيرة بهدف معالجة المعلومات ونقل الطاقة، وبسبب أهمية هذا النوع من الهندسة نجد الكثير من الناس يبحثون عبر الإنترنت عن إجابة أسئلة تخص الهندسة الكهربائية مثل لماذا تدرس هندسة الكهرباء وفي مختلف بلدان العالم بشكل عام.

لماذا يدرس الطلاب الهندسة الكهربائية:

يدرس الطلاب الهندسة الكهربائية لأنها من أهم فروع الهندسة بشكل عام ومن المهن التي لها مستقبل مشرق ومميز وهو ما يجعل الكثير من الطلاب يصرون عليها بشكل كبير ويريدون التوسع في هذا المجال مع مرور الوقت ومعرفة المزيد من خلال دراسة الهندسة الكهربائية، بجانب أن المرتب يكون مجزي وكبير سواء في الهندسة الكهربائية أو في كل فروع الهندسة ولهذا فإنها من أفضل الدراسات التي يهتم بها الطلاب وهذا سبب بحث أكثرهم عن لماذا تدرس هندسة الكهرباء والكثير من الأمور التي تتعلق بالهندسة الكهربائية بشكل عام.

ماذا يدرس الطلاب في هندسة الكهرباء:

تعتمد دراسة هندسة الكهرباء على عدة تخصصات مختلفة يتعامل معها الطالب ويمكن أن يتخصص في أحدهم أو جميعهم بشكل عام لكن هذا يكون صعب بعض الشيء، وحين الحديث عن هذه التخصصات تأتي في مقدمتها هندسة الطاقة: وهي تخصص من تخصصات هندسة الكهرباء التي تقوم بإنتاج ونقل وتحويل الطاقة الكهربائية من خلال بعض التصميمات للأجهزة مثل المحولات والمولدات.

بينما هندسة المحركات فهي نوع من الهندسة الكهربائية يعني تحويل الطاقة الكهربائية إلى طاقة ميكانيكية وهذا النوع من هندسة الكهرباء له أهمية كبيرة لتشغيل المحركات الميكانيكية كهربائياً.

التخصص الثالث هو هندسة الاتصالات وهو تخصص يقوم بنقل المعلومات من المرسل إلى المستقبل سواء كان شخص واحد أو عدة أشخاص مستقبلين، ويهتم بإيصال المعلومات بأقل قدر خسارة من البيانات.

كما يوجد عدة تخصصات أخرى للهندسة الكهربائية من ضمنها هندسة الإلكترونيات و هندسة الحاسوب و هندسة التحكم و هندسة الإشارة و الهندسة الكهربائية النظرية التي تعني إيصال القوانين النظرية والشروحات والأوصاف المأخوذة من علم الكهرباء.

فرص العمل في هندسة الكهرباء:

هناك العديد من فرص العمل التي تنتظر خريجي الهندسة الكهربائية في مختلف الشركات والمؤسسات الكبرى والمختلفة ويتم العمل في الدوائر الكهربائية ومولدات الطاقة والمحركات والإلكترونيات في شركات تصنيع الأجهزة الكهربائية المختلفة، بجانب عمل مهندسين الكهرباء في مواقع تشغيل الآلات التي تعمل بالكهرباء والمعامل التي تطور من الأجهزة الإلكترونية وتكون مسئولة عن تصميم وتطوير الأجهزة الكهربائية والإلكترونية، ومن حيث الراتب فإنه يكون راتب ضخم وهذا بالنسبة لكل تخصصات الهندسة بشكل عام سواء الهندسة الكهربائية أو غيرها من التخصصات المختلفة.

متطلبات يجب توافرها في طالب الهندسة الكهربائية:

أجمع كل طلاب هندسة الكهرباء السابقين والعاملين في هذا التخصص بل في الهندسة بشكل عام أن المهندس أو طالب الهندسة الكهربائية يجب أن يكون صبوراً في التعامل مع الأمور التي تواجهه في هذا التخصص وأن يكون ذو أفكار جيدة وفي نفس الوقت ألا يجازف، كما أجمع مهندسي الكهرباء الحاليين على أن التخصص يحتاج الثقة بالنفس في التعامل مع ما يواجه المهندس وأن يجعل نفسه في الصورة بشكل كبير ويتحمل الضغط فإنه بهذا يزيد خبرته في هذا المجال.

الحياة الوظيفية لمهندس الكهرباء:

حياة مهندس الكهرباء الوظيفية تشمل العديد من المهام التي يجب تنفيذها بشكل جيد، أولها أن يُقيم المهندس كل المعدات والخامات المستخدمة في المشروع وأن يعطي ميزانية تقديرية بكل التكاليف في هذا المشروع، بجانب الإشراف على العمل الذي يتم إنجازه من وقت إلى آخر حسب المخططات المتفق عليها، وأن يُعيد المهندس اختبار جميع التركيبات والأعمال الكهربائية المنتهية والتأكد من عمل ما تم الاتفاق عليه بشكل جيد.

كما أنه مسئول عن متابعة إجراءات الصيانة ومتابعة تسليم الأعمال المطلوبة في الوقت المحدد لها، ومسئول عن إرسال كل التقارير للمشرفين التنفيذيين بالأعمال التي تم الانتهاء منها وكل التعديلات إن وجدت بالفعل، وأهم ما يميز مهندس الكهرباء عن غيره هي الدقة في العمل، وكثيراً ما يكون هناك تفرغ للمهندس لكن حين يأتي العمل لابد أن يكون دقيق وأن يكون هناك متابعة دائمة.

تعرفنا في المقال على العديد من المعلومات عن الهندسة الكهربائية لكن لا يزال لدينا الكثير من المعلومات عن كل تخصصات الهندسة وسوف نتلقى استفسارات الجميع من خلال التعليقات بالأسفل في سياق إجابتنا عن سؤال لماذا تدرس هندسة الكهرباء؟